United Nations Welcome to the United Nations. It's your world.

FOLLOW US

 

أول إماراتية في الأمم المتحدة

Date: 
الجمعة, 16 (كانون الثاني (يناير 2015

الآنسة عهود عبدالله الزعابي، أول إماراتية في الأمم المتحدة، انتدبت للمنظمة لتتولى منصب مستشارة في القضايا الإنسانية والصحة والثقافة في مكتب رئيس الدورة 69 للجمعية العامة للأمم المتحدة. تقدم الآنسة الزعابي المشورة في مسائل تتعلق بالشؤون الإنسانية عن طريق المتابعة والاتصال مع مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA)، بالإضافة الى الاتصال مع وكالات الأمم المتحدة الأخرى ذات الصلة وأصحاب المصلحة الآخرين المتعاملين مع القضايا الصحية، بما فيها منظمة الصحة العالمية (WHO)، برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز (UNAIDS)، مبعوث الأمين العام المعني بمرض الملاريا، التحالف العالمي للقاحات والتحصين (GAVI)، الصندوق العالمي، بالإضافة الى الاتصال مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (UNISCO) وأصحاب المصلحة الآخرين المعنيين بالأمور الثقافية.

 

بالإضافة الى ذلك، تقدم الآنسة الزعابي الدعم في عمليات تنظيم وإجراء وسير المناقشات والاجتماعات رفيعة المستوى التي سيعقدها رئيس الجمعية العامة في العام  2015. كما تساهم في الجهود المستمرة لمكتب رئيس الجمعية العامة للاتصال مع المجموعات الرئيسية وأصحاب المصلحة الآخرين عن السبل التي من شأنها أن تعزز دورهم الاستشاري ومشاركتهم في عمل الجمعية العامة.

 

الآنسة عهود الزعابي دبلوماسية محترفة من الإمارات العربية المتحدة. انضمت الى العمل في وزارة خارجية دولة الإمارات في عام 2009. وقد شغلت في الآونة الأخيرة منصب مديرة مكتب مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية. وتولت في هذا المنصب مسؤولية إحاطة الوزير ودعم عمله ومهامه خارج الدولة، وإدارة مشاريع داخلية هامة، فضلاً عن تنظيم مؤتمرات دولية وتمثيل دولة الإمارات في الاجتماعات الدولية. وقبل انضمامها في وزارة الخارجية، عملت الآنسة الزعابي كباحثة اقتصادية في وزارة الاقتصاد في دولة الإمارات. تحمل الآنسة الزعابي شهادة الماجستير في العلاقات الدولية من جامعة نوتنغهام.